الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 10 بتاريخ 28/3/2012, 07:32
سحابة الكلمات الدلالية
المواضيع الأخيرة
اوقات الصلاه
التوقيت
التاريخ الهجري/الميلادي

شاطر | 
 

 من هو مخموم القلب ؟

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رحيل



عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 21/03/2012
العمر : 35

مُساهمةموضوع: من هو مخموم القلب ؟   22/4/2012, 05:00


قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم:

( أي النـَّـاس أفضـل ؟

قـال : كل مخـموم القلب ، صـَدوق اللسـان

قـالوا : صدوق اللسان نعرفه , فما مخموم القلب ؟

قال : هو التقي النقي لا إثم فيه ولا بغي و لا غل و لا حسد )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صاحب النقب



عدد المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 19/03/2012

مُساهمةموضوع: رد: من هو مخموم القلب ؟   22/4/2012, 20:32

بارك الله بكم.. لقد ذكرتموني بقصة ذلك الصحابي (ولعله سعد بن أبي وقاص) وهي:
يدخل عليكم من هذا الباب رجل من أهل الجنة
قال أنس بن مالك رضي الله عنه:

كنا في المسجد عند رسول الله فقال النبي عليه الصلاة والسلام: ((يدخل عليكم من هذا الباب رجل من أهل الجنة))، قال: فدخل رجل من الأنصار، تنطف لحيته من وضوئه، قد علق نعليه بيده، فسلم على النبي وجلس، قال: ولما كان اليوم الثاني قال: ((يدخل من هذا الباب عليكم رجل من أهل الجنة))، قال: فدخل ذلك الرجل الذي دخل بالأمس، تنطف لحيته من وضوئه، مُعلقاً نعليه في يده فجلس، ثم في اليوم الثالث، قال عبد الله بن عمرو بن العاص: فقلت في نفسي: والله لأختبرن عمل ذلك الإنسان، فعسى أن أوفّق لعمل مثل عمله، فأنال هذا الفضل العظيم أن النبي أخبرنا أنه من أهل الجنة في أيامٍ ثلاثة، فأتى إليه عبد الله بن عمرو فقال: يا عم، إني لاحيت أبي – أي خاصمت أبي – فأردت أن أبيت ثلاث ليال عندك، آليت على نفسي أن لا أبيت عنده، فإن أذنت لي أن أبيت عندك تلك الليالي فافعل، قال: لا بأس، قال عبد الله: فبت عنده ثلاث ليال، والله ما رأيت كثير صلاةٍ ولا قراءة، ولكنه إذا انقلب على فراشه من جنب إلى جنب ذكر الله، فإذا أذن الصبح قام فصلى، فلما مضت الأيام الثلاثة قلت: يا عم، والله ما بيني وبين أبي من خصومة، ولكن رسول الله ذكرك في أيامٍ ثلاثة أنك من أهل الجنة، فما رأيت مزيد عمل!! قال: هو يا ابن أخي ما رأيت، قال: فلما انصرفت دعاني فقال: غير أني أبيت ليس في قلبي غش على مسلم ولا أحسد أحداً من المسلمين على خير ساقه الله إليه، قال له عبد الله بن عمرو: تلك التي بلغت بك ما بلغت، وتلك التي نعجز عنها(رواه أحمد3/166)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من هو مخموم القلب ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات طريقك إلى الجنة :: إسلاميات :: منوعات إسلامية عامة-
انتقل الى: